زيتون ينتج “طحينة بدل الزيت”.. مهندس زراعي بريف طرطوس ينقذ محصوله من مشكلة نادرة الحدوث

زيتون ينتج طحينة بدل الزيت.. مهندس زراعي بريف طرطوس ينقذ محصوله من مشكلة نادرة الحدوث

خاص|| أثر برس مع تواصل عمليات قطاف وعصر محصول الزيتون في طرطوس، تظهر بعض المشاكل بين الحين والآخر التي تتسبب بتعطيل العمال وإرباك أصحاب المعاصر والمزارعين، وآخر هذه المشكلات ما حدث في بعض المعاصر في منطقة صافيتا، وهو خروج مادة أشبه بالطحينية بدلاً من الزيت الصافي، وتكرار هذه المشكلة، وهذا دفع صاحب إحدى المعاصر للتواصل مع المهندس رضوان علي المتخصص في الزيتون، والذي نجح في حل المشكلة.

ماهية المشكلة وطرق المعالجة، أوضحها المهندس علي لـ “أثر” بالقول: “ما جرى هو مشكلة نادرة الحدوث، وهو خروج مادة شبيهة بالطحينية بدلاً من الزيت”، مبيناً أن هذه الحالة تسمى استحلاب الزيت، والناجمة عن عدم قدرة جهاز الطرد المركزي “الديكانتر” على فصل الزيت عن الماء بعد خروج عجينة الزيتون من العجانة، المشكلة التي على الرغم من ندرة حدوثها فإنها تكررت في معاصر كثيرة وسببت إرباكاً للمزارعين وأصحاب المعاصر.

وأكد علي أن المشكلة عولجت بإضافة بودرة أطفال لعجينة زيتون جديد، وإضافة كميات من المستحلب القديم، وإعادة عجنها من جديد، ثم سحبها إلى جهاز “الديكانتر” الذي نجح بفصل الزيت عن الماء في العجنة، واستخلاص زيت صافي مئة في المئة، وقد تم فرز الكمية بأكملها دون ضياع أي نقطة زيت على المزارعين.

وللحيلولة دون حدوث هذه المشكلة، دعا علي المزارعين إلى عدم التأخر بإيصال محصول الزيتون إلى المعصرة بعد قطافه، أي أن لا تتجاوز مدة الانتظار 48 ساعة، كما دعا أصحاب المعاصر إلى الالتزام بمدة العجن، اي أن تتراوح بين 30-45 دقيقة، حسب نضج الثمار، مضيفاً: “تقليل مدة العجن عن 30 دقيقة خطأ كما زيادتها عن 45 دقيقة”.

يشار إلى أن المهندس رضوان علي من أبناء قرية مجدلون البستان التابعة لصافيتا، واكتشف سابقاً صنف الزيتون السكري المتحمّل لفطر عين الطاووس.

صفاء علي – طرطوس

The post زيتون ينتج “طحينة بدل الزيت”.. مهندس زراعي بريف طرطوس ينقذ محصوله من مشكلة نادرة الحدوث appeared first on أثر برس.

المصدر

انضم الى قناتنا في تيلجرام