“فحوصات مجانية”.. حملة الكشف المبكر عن السرطان تصل حماة في 19 الشهر الجاري

حماة

تستعد حملة الكشف المبكر عن سرطان (الثدي، عنق الرحم، البروستات)، التي أطلقها البرنامج الوطني للتحكم بالسرطان في آذار الفائت، للانطلاق إلى محافظة حماة شمالي سوريا.

إذ حددت الحملة التي ترفع شعار “وعيك هو قوتك”، الأفراد الأكثر عرضة لخطر الإصابة بالسرطان أو الذين يعانون من المراحل المبكرة من المرض، بناء على نتائج الاختبارات التي تمت بين أفراد المجتمعات المحلية في محافظتي طرطوس واللاذقية، وستصل إلى حماة بعد مجموعة من الاجتماعات التنسيقية المكثفة، التي أجرتها المحافظة للوقوف على الاحتياجات الطبية والتقنية والخدمية اللازمة لضمان تحقيق وصول أكبر للراغبين بالمشاركة في الحملة والاستفادة من الفحوصات المجانية التي تتيحها، وهذا يحقق أفضل نتائج ممكنة لناحية مؤشرات الإصابة بالسرطان في المحافظة، وهذا يساهم في وضع استراتيجيات التعامل والعلاج المناسبة لها.

وشهدت مدن وبلديات المحافظة مجموعة من التحضيرات المرتبطة بالحملة التي تستمر لمدة شهر، والتي بدأت بتوفير حملات توعية للترويج للكشف المبكر بتقديم التثقيف الصحي الضروري عن أهمية إجراء الفحوص الدورية للكشف المبكر عن السرطان، في مراكز الفحص الثابتة الموجودة في مشافي (الوطني في حماة، مصياف الوطني، الأسد الطبي، مشفى الشهيد أحمد حبيب الوطني، مشفى السقيلبية)، بالإضافة إلى مشاركة 3 مراكز خاصة في الحملة بتقديم فحص مجاني للثدي وهم مراكز (الدكتور رفيف تركاوي، مركز الطبقي المحوري الحديث في محردة، ومركز الدكتور هيثم طقم).

كما يحرص البرنامج الوطني للتحكم بالسرطان من خلال الحملة الوطنية على التأكد من جهوزية العيادات المتنقلة المزودة بالأجهزة والكوادر الطبية المدربة، ووضع برامج سيرها وجداولها الزمنية، من أجل الوصول إلى كل امرأة ورجل مستهدفين في الحملة بأي قرية أو بلدة كانوا بما يضمن حصول الجميع على فرصة الاطمئنان على صحتهم، فيما بدأت المراكز بتسجيل أسماء المواطنين الراغبين بالاستفادة من الفحوصات المجانية وتحديد مواعيد لهم.

وتوفر الحملة الوطنية للكشف المبكر عن السرطان للسيدات، فحص الثدي بالتصوير الإشعاعي “الماموغرام”، وفحص عنق الرحم بأخذ لطاخة، وللرجال فحص البروستات بسحب عينة دم، ويشارك في التنظيم مجموعة من المتطوعين الشباب يقومون بمهام متنوعة إيماناً منهم بأهمية العمل التطوعي لرفع الوعي الصحي بمجتمعاتهم المحلية.

أهمية الحملة الوطنية للتقصي عن السرطان:

• نشر الوعي والتثقيف الصحي وتعزيز الوقاية
• خفض معدلات الإصابة بالسرطان في سوريا
• من خلال الحملة سيتم معرفة مناطق انتشار السرطان وتطوير مرافق العلاج وتزويدها بأحدث التجهيزات بالشراكة مع كافة القطاعات
• توحيد البروتوكول التشخيصي والعلاجي خلال الحملة والذي اعتمد في سوريا حديثاً يضمن التشخيص الدقيق والعلاج الفعّال
• تنظيم الحملة سيساعد على رفع نسب الشفاء وتخفيض معدلات مدة العلاج وإنقاذ الأرواح
• تساهم الحملة في التخفيف على المرضى وذويهم الأعباء النفسية والمادية

أثر برس

The post “فحوصات مجانية”.. حملة الكشف المبكر عن السرطان تصل حماة في 19 الشهر الجاري appeared first on أثر برس.

المصدر

انضم الى قناتنا في تيلجرام