حلب.. إخلاء مبانٍ سكنية في حي الصالحين بعد ثبوت خطورة أحدها على الأهالي

حلب.. إخلاء مبانٍ سكنية في حي الصالحين بعد ثبوت خطورة أحدها على الأهالي

خاص ||أثر برس  أخلت الجهات المعنية في محافظة حلب ليلة أمس، عدداً من المباني السكنية الواقعة في حي الصالحين شرقي مدينة حلب، بعد أن ثبت ظهور تصدعات جسيمة في أحدها.

ووفق مصادر في محافظة حلب لـ “أثر”، فإن عدداً من القاطنين في أحد أبنية حي الصالحين، أوردوا معلومات للمحافظة تفيد بحدوث “هبوطات” مفاجئة بأرضية المبنى، لتسارع الجهات المعنية ولجنة السلامة العامة إلى الموقع وتباشر عمليات الكشف والتدقيق.

وقال الدكتور كميت عاصي الشيخ عضو المكتب التنفيذي في مجلس محافظة حلب لـ “أثر”، إن المبنى الذي أُخلي قديم البناء ويقع ضمن منطقة مخالفات في حي الصالحين، ويتكون من ستة طوابق، مشيراً إلى أنه وبعد عمليات الكشف عليه تبين وجود خطورة على السكان، وتقرر إثر ذلك إخلاء المبنى وعدد من الأبنية المجاورة له حريصاً على سلامة القاطنين في المنطقة.
وأشار عاصي الشيخ إلى أن المحافظة أغلقت كافة الطرق المؤدية إلى المنطقة خوفاً على سلامة المارة، كما أمنت المحافظة الأهالي الذين تم إخلاؤهم من المباني لمساكن إقامة مؤقتة، سواء لدى أقاربهم أم معارفهم من الجوار، أو من خلال تأمين سكن مؤقت لمن لم يستطع ذلك، لحين استكمال كافة الإجراءات والتدابير اللازمة.

وجاء إخلاء الأبنية في حي الصالحين، بعد نحو /48/ ساعة من فاجعة انهيار البناء السكني المخالف في حي الفردوس، والتي قضى على إثرها 13 مواطناً جميعهم من النساء والأطفال باستثناء رجل مسنّ واحد، إلى جانب إصابة طفلين بجروح خطيرة استدعت نقلهم للمشفى.

وفي سياق الحديث عن انهيار بناء حي الفردوس، فإن محافظة حلب عملت خلال اليومين الماضيين على تشكيل لجنة مشتركة اختصت بالبحث والتدقيق في الحادثة، كما كُلّف فرع الأمن الجنائي في حلب بمهمة استكمال التحقيقات والتوسع فيها، إذ أفضت التحقيقات مبدئياً إلى توقيف تاجري بناء، على حين يستمر التحقيق للبحث عن العاملين في الجهات الرقابية الذين قصروا بأداء واجبهم من ناحية الرقابة أو قمع المخالفة.

زاهر طحان – حلب

The post حلب.. إخلاء مبانٍ سكنية في حي الصالحين بعد ثبوت خطورة أحدها على الأهالي appeared first on أثر برس.

المصدر

انضم الى قناتنا في تيلجرام