مرسوم رئاسي يمنح العاملين في مشافي الأورام في سوريا تعويض طبيعة عمل

أصدر الرئيس بشار الأسد، المرسوم التشريعي رقم “2” القاضي بمنح العاملين في المشافي العامة المختصة بالأورام تعويض طبيعة عمل على أساس الأجر الشهري المقطوع بتاريخ أداء العمل.
ونصّ المرسوم، على زيادة نسبة تعويض طبيعة العمل للأطباء، والعاملين في جميع المشافي العامة المختصة بالأورام وأقسامها وشعبها ووحداتها.
وحدد المرسوم نسبة التعويض بين 20% و65% على أن يستفيد منه أعضاء الهيئة التعليمية في الجامعات وطلاب الدراسات العليا وطلاب البورد السوري في الاختصاصات المحددة، وتختلف النسبة بحسب الوظيفة أو الفئة أو الاختصاص.
وتضمن المرسوم أن أعضاء الهيئة التعليمية من الأطباء يتقاضون التعويض خلال فترة دوامهم في المشفى من موازنة المشفى، في حين يتقاضى طلاب الدراسات العليا وطلاب الاختصاص (البورد السوري) في الاختصاصات الآتية (المعالجة الشعاعية، والتشخيص الشعاعي، والطب النووي، والمعالجة الكيميائية، وزرع الخلايا الجذعية الدموية، والأورام، وأمراض الدم) تعويض طبيعة عمل مقداره 35% على أساس الأجر الشهري المقطوع بتاريخ أداء العمل خلال فترة دوامهم في المشفى من موازنة المشفى.
ووفقاً للمرسوم، تكون مدة الإجازة الإدارية للعاملين في المشفى الذين لهم تماس مباشر بالمصادر الشعاعية 6 أسابيع، يمنح منها أسبوعان متصلان على الأقل في كل من فصلي الصيف والشتاء.
وقبل أيام، أكد نقيب الأطباء السوريين، غسان فندي، على ضرورة إيجاد حلول لإعادة التوازن للكادر الطبي، كالتعويض المادي للأطباء لضمان عدم الوصول إلى درجة الحاجة لأيادٍ أجنبية.
أثر برس 
The post مرسوم رئاسي يمنح العاملين في مشافي الأورام في سوريا تعويض طبيعة عمل appeared first on أثر برس.

Facebook Comments Box

اترك رد