نسّق عمليات تهريب وسرقة السيارات بين سوريا ولبنان.. “الختيار” في قبضة الأمن اللبناني

ألقت قوى الأمن الداخلي اللبنانية القبض على مسؤول عمليات السرقة وتهريب السيارات بين لبنان وسوريا، والذي يلقّب بـ “الختيار”.
ووفقاً لبيان نشرته شعبة العلاقات العامة للأمن الداخلي، أمس الثلاثاء، فإن “الختيار الذي يعتبر صلة الوصل ومنسق عمليات التهريب بين عصابات سرقة السيارات في لبنان وسوريا، وقع في قبضة مكتب مكافحة جرائم السرقات الدولية”، مضيفاً: “بعد رصد وتعقب، تمت مداهمة مكان وجود الختيار الذي كان يختبئ داخل أحد الأزقة الضيقة في محلة حي السلم – الضاحية الجنوبية، حيث تم توقيفه، وتبين أنه يدعى: ح. س. (من مواليد عام 1966، لبناني)، وبالتحقيق معه، اعترف بإدارته لأكثر من /60/ عملية سرقة وتهريب ونقل سيارات، من محافظتي بيروت وجبل لبنان، إلى سوريا لصالح أشخاص مطلوبين، وذلك لقاء مبالغ مالية”.
وجاء في البيان أيضاً: “بتاريخ 7-12-2021، ونتيجة الاستقصاءات والتحريات المكثفة، التي قام بها المكتب المذكور، تمكن من توقيف أحد معاوني الختيار الأساسيين، في محلة طريق المطار، ويدعى: ح. ع. (من مواليد عام 1989، لبناني).
ولفت البيان إلى أنه بتاريخ 20-12-2021، وبعملية متزامنة في طبرجا وطرابلس، أوقف عناصر المكتب المذكور عدداً من أفراد العصابة، وهم كل من: ع. م. (من مواليد عام 1989، لبنانية)، ر. م. (من مواليد عام 1989، لبنانية)، ف. غ. (من مواليد عام 1991، سوري)، م. ح. (من مواليد عام 1994، سوري)”.
وعُثر داخل منزل أحد أفراد العصابة، على مسروقات من داخل سيارات، ومبالغ كبيرة من العملات الورقية العربية والأجنبية، وكمية كبيرة من الحلي والمجوهرات، التي تبين أنها قد سرقت سابقاً، بواسطة الكسر والخلع، من داخل محل لبيع المجوهرات في محلة الحمراء – بيروت.
وسبق أن أعلن الأمن الداخلي، في 17 من كانون الأول الفائت، أنه ألقى القبض على شبكة تقوم بتهريب الدراجات المسروقة من داخل الأراضي اللبنانية الى الأراضي السورية، مؤلفة من لبنانيين اثنين وسوري.
أثر برس
The post نسّق عمليات تهريب وسرقة السيارات بين سوريا ولبنان.. “الختيار” في قبضة الأمن اللبناني appeared first on أثر برس.

Facebook Comments Box

اترك رد